الاحتلال يحرر مخالفات لأصحاب المنازل والمتاجر في القدس
فتح: إسرائيل آخر من يمكن أن يتحدث عن احترام الديانات
إحياء الإسراء والمعراج في رحاب "الأقصى" الخميس المقبل
باحثون يوصون بتوحيد الخطاب الإعلامي بعيداً عن التوجهات الحزبية نصرة للقدس
عبيدات: مخطط إسرائيل يتجاوز تقسيم الأقصى إلى هدم المسجد القبلي
الحكومة الاردنية تدين الانتهاكات الاسرائيلية المستمرة ضد "الأقصى"
دعوة لتكثيف الجهود لاستعادة المخطوطات الفلسطينية "المسلوبة"
عون يستقبل وفدًا من مؤسسة القدس الدولية
 
 

 

 
 
الاحتلال يحرر مخالفات لأصحاب المنازل والمتاجر في القدس  :|:   فتح: إسرائيل آخر من يمكن أن يتحدث عن احترام الديانات  :|:   إحياء الإسراء والمعراج في رحاب "الأقصى" الخميس المقبل  :|:   باحثون يوصون بتوحيد الخطاب الإعلامي بعيداً عن التوجهات الحزبية نصرة للقدس  :|:   عبيدات: مخطط إسرائيل يتجاوز تقسيم الأقصى إلى هدم المسجد القبلي  :|:   الحكومة الاردنية تدين الانتهاكات الاسرائيلية المستمرة ضد "الأقصى"  :|:   دعوة لتكثيف الجهود لاستعادة المخطوطات الفلسطينية "المسلوبة"  :|:   عون يستقبل وفدًا من مؤسسة القدس الدولية  :|:   الهباش يبحث مع وزير الأوقاف المغربي سبل دعم مدينة القدس  :|:   القدس: الاحتلال يخلي منزلا في سلوان لصالح "جمعيات استيطانية"  :|:   مستوطنون يستأنفون اقتحاماتهم الاستفزازية للمسجد الأقصى  :|:   القدس: الاحتلال يعتقل 6 مواطنين من "العيسوية" بينهم طفلان  :|:   القدس: مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون إطارات مركبات  :|:   ادعيس: أكثر من 118 اعتداء وانتهاكا للأقصى والإبراهيمي خلال الشهر الماضي  :|:   الحكومة تطالب بتحرك أممي لمنع اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى  :|:  
أخبار محلية الرئيسية
 
إضافة تعليق
 
2018-01-20  
"المؤتمر العالمي لنصرة القدس" يدعو لإعلان المدينة عاصمة أبدية لفلسطين

الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس

دعا "المؤتمر العالمي لنصرة القدس" الذي عقده الأزهر الشريف في العاصمة المصرية القاهرة، إلى أهمية العمل الجاد على "إعلان القدس عاصمة أبدية لفلسطين المستقلة، معتمدة توصيات المؤتمر اقتراح أن يكون عام 2018 عامًا للقدس الشريف.

جاء ذلك ضمن توصيات البيان الختامي لـ"المؤتمر العالمي لنصرة القدس"، الذي عقد على مدار يومين بالقاهرة، واختتم الخميس، وحضره أمس الرئيس الفلسطيني محمود عباس، لمناقشة التطورات الأخيرة عقب قرار واشنطن الصادر في 6 ديسمبر الماضي، اعتبار القدس "عاصمة لإسرائيل".

وفي 14 من ديسمبر الماضي، استضافت إسطنبول قمة "منظمة التعاون الإسلامي" الطارئة بشأن القدس، وتضمن البيان الختامي 23 بندا، تشمل خارطة طريق مبدئية من شأنها التصدي للقرار الأمريكي، ودعوة دول العالم للاعتراف بـ "القدس الشرقية عاصمة" لدولة فلسطين.

وأكدت توصيات مؤتمر الأزهر الذي شارك فيه عدد من كبار المسؤولين والشخصيات من حوالي 86 دولة، على "عروبة القدس، وكونها حرما إسلاميا ومسيحيا مقدسا عبر التاريخ منذ آلاف السنين".

ودعت التوصيات التي حصل مراسل الأناضول على نسخة منها، إلى أهمية "إعلان القدس رسميا كعاصمة أبدية لفلسطين المستقلة والعمل الجاد على الاعتراف الدولي بها".

ودعت التوصيات أصحاب القرار السياسي في العالميْن العربي والإسلامي إلى دعم القدس، "دون اتخاذ أي إجراء يضر بالقضية الفلسطينية، أو يصب في التطبيع مع الكيان المحتل الغاصب".

وشددت التوصيات الختامية للمؤتمر على "الرفض القاطع للقرار الأمريكي الأخير بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مطالبة بـ"التحرك السريع بوقف تنفيذه، وخلق رأي عام مناهض له".

وأكدت أن "عروبةَ القدس أمر لا يقبل العبث أو التغيير وهي ثابتة تاريخيًّا منذ آلاف السنيين".

وطالبت التوصيات بـ"وجوب تسخير كافة الإمكانات الرسمية والشعبية العربية والدولية لإنهاء الاحتلال الصهيوني لأرض فلسطين العربية".

 
إضافة تعليق
 
 
الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس